قُتِل امس الجمعة 3 من عناصر تنظيم “أنصار بيت المقدس” (والذي تحول اسمه إلى “ولاية سيناء” بعد مبايعته “داعش”) أثناء محاولة زرع عبوة ناسفة بمنطقة جنوب العريش.

وقالت مصادر لقناة “العربية” إن قوات الأمن رصدت 3 عناصر أثناء قيامها بزرع عبوة ناسفة على طريق مطار العريش، وتم التعامل معهم وتصفيتهم جميعا. كما أحبطت القوات محاولة تفجير عبوة ناسفة أخرى بعد زرعها على جانب نفس الطريق.

في سياق متصل، قٌتِل 3 من عناصر “أنصار بيت المقدس” جنوب رفح في قصف جوي مساء الجمعة.

وقالت المصادر إن مروحيات الاباتشي قصفت سيارة بمنطقة نجع شبانه وبداخلها 3 من “أنصار بيت المقدس”، وبالمعاينة تبين أن بين هؤلاء “الجوكر” وهو أحد قيادات التنظيم ونجل مفتي التكفيرين أبومنير أيمن محارب.

وفي سياق آخر، أحبطت قوات الأمن بشمال سيناء محاولة تفجير سيارة مفخخة برفح.

وقالت المصادر إن قوات الأمن اشتبهت في سيارة بمنطقة البرث جنوب رفح. وتمكنت القوات من تفجير السيارة أثناء سيرها باتجاه القوات، وقتل عنصرين كانوا بداخلها. وتبين أن السيارة مفخخة بالمواد المتفجرة، ومعدة للتفجير في قوات الأمن.